ماذا قالوا عن حماة – الرحالة العثماني أوليا جلبي .

ماذا قالوا عن حماة - الرحالة العثماني أوليا جلبي

متابعيني الأعزاء .. بعون الله تعالى سوف أقوم تباعاً بنشر سلسلة بعنوان ( ماذا قالوا عن حماة ) متضمنه أقوال الرحاله والمؤرخين والشعراء عن مدينة حماة قديماً وحديثاً .

نبدأ اليوم بالرحالة والمستكشف العثماني أوليا جلبي ( ولد 1611م – توفي 1684م ) .

عندما مر في رحلته على حماة قال :

في حماة القصور الفخمة ذات الحدائق الغناء والأحواض والمياه الدافقة ، وفيها أيضاً نواعير عظيمة منصوبة على نهر العاصي يسمع القادمون الى هذه البلدة أنينها من مسافات بعيدة .

وهي دواليب مؤلفة من أخشاب وأعمدة ومسامير حديدية على غاية من الطول والضخامة ، وتنصب المياه من هذه النواعير في قناطر تذهب بها الى قصور البلدة ودورها وحماماتها ومساجدها وخاناتها ، ولكل ناعورة أوقاف ذات ايراد وخدم ونجارون مهيأون لخدمتها .

واذا اقترب الزائر الغريب من النواعير تكاد آذانه تصم من شدة الضجة ، والأغرب من كل ذلك رؤية غلمان حماة يتعلقون بأطراف الناعورة ويدورون بدورانها حتى اذا علت بهم القوا بأنفسهم الى نهر العاصي فيغوصون فيه ويسبحون .

في حماة مئات من الحدائق والبساتين التى تُروى من هذه النواعير ولا يخلو كل بستان من ناعورتين او ثلاث .

وان اعظم ناعورة بينها هي ناعورة المحمدية التي سارت بذكرها الركبان .

هذا المنشور نشر في ماذا قالوا عن حماة وكلماته الدلالية , , , , , , , , . حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.